ابداعات الله في الكون

اذهب الى الأسفل

ابداعات الله في الكون

مُساهمة  safia في الأربعاء مارس 17, 2010 8:40 am

إمام مسجد يسمع صوت إبنه وهو سا... آخر رد: رفيق الابداع <::> الأمــل .. سد .. ينتظر ..! آخر رد: almobd3 <::> مفارش السرير الصينية آخر رد: نلتقي لنرتقي <::> لعبة metin2 آخر رد: نلتقي لنرتقي <::> دوري ابطال اسيا2010 نقل مباشر ... آخر رد: ابداعكو <::> لعبة Lords Of Ever Quest آخر رد: نلتقي لنرتقي <::> اخر لحظات رحيل الحبيب صلى الله... آخر رد: BOY_2000 <::> لعبة حرب الدبابات Hard Truck آخر رد: نلتقي لنرتقي <::> لعبة Eets PC آخر رد: نلتقي لنرتقي <::> كنبات 2010 آخر رد: نلتقي لنرتقي <::> طاولات مودرن Modern Tables آخر رد: نلتقي لنرتقي <::> خزائن عملية للتلفاز TV cabinet... آخر رد: جوكر الجنوب 11 <::> اللي يوصل الرقم خمسة هو شيخ أو... آخر رد: جوكر الجنوب 11 <::>


" الإبداع في عامه الثالث " °°®️°°1/1/2008 هو بداية انطلاقة منتديات فرسان الابداع000 عامان من الابداع والانجازات والأرقام يحققها هذا الصرح الشامخ بجهود وتعاون كافة الفرسان من إدارة ومشرفين وأعضاء ونحن في مطلع مرحلة ثالثة وجديده بإشراقة شمس يوم 1/1/2010م فشكراً لكل فرسان الابداع في أنحاء العالم أجمع على جهودهم الملموسة000 إدارة منتديات فرسان الابداع " . ... °°®️°° "

روابط مفيدة استعادة كملة المرور تغيير كملة المرور والبريد الالكتروني

مسابقة كروت الشحن
جرب ادخال آخر 4 ارقام من كرت الشحن فقد تفوز به إذا كانت الارقام صحيحة





منتديات فرسان الإبداع > منتــديـات الإبـداعـ الرئيـسيـه > الإبداع الإسلامي
صور تسبح الله !!!!!!>>>والله معجزاات عجيبة
اسم العضو حفظ البيانات؟
كلمة المرور


التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم مشاركات اليوم البحث



الإبداع الإسلامي منتدى خاص بالمعلومات الدينية و النصائح التي تهم المسلم


البحث في المنتدى


عرض المواضيع عرض المشاركات
البحث المتقدم
البحث عن مشاركات الشكر

الذهاب إلى الصفحة...








صور تسبح الله !!!!!!>>>والله معجزاات عجيبة
الإبداع الإسلامي


صور تسبح الله !!!!!!>>>والله معجزاات عجيبة

Submit Thread > < Submit Thread
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع



12-22-2009, 08:27 PM رقم المشاركة : 1 (permalink)
اسير القلوب
فارس تميز بما يكتب


معلومات شخصية











التقييم





صور تسبح الله !!!!!!>>>والله معجزاات عجيبة

--------------------------------------------------------------------------------



بسم الله الرحمن الرحيم












اكتشف العلماء حديثاً أن جسم النملة مزود بهيكل عظمي خارجي صلب يعمل على حمايتها ودعم جسدها الضعيف، هذا الغلاف العظمي الصلب يفتقر للمرونة ولذلك حين تعرضه للضغط فإنه يتحطم كما يتحطم الزجاج! حقيقة تحطم النمل والتي اكتشفت حديثاً أخبرنا بها القرآن الكريم قبل 14 قرناً في خطاب بديع على لسان نملة! قال الله تعالى: (حَتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ) [النمل: 18]. فتأمل كلمة (يَحْطِمَنَّكُمْ) وكيف تعبر بدقة عن هذه الحقيقة العلمية؟
==================


القلب يفكر!!



القلب يفكر!!



لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x600 وحجمها 82KB.



======================


أوتاد الجبال الجليدية











نرى في هذه الصورة جبلاً جليدياً يبلغ ارتفاعه 700 متر، ولكن هناك جذر له يمتد تحت سطح الماء لعمق 3 كيلو متر، وقد كانت جذور الجبال الجليدية سبباً في غرق الكثير من السفن، لأن البحارة لم يكونوا يتصورون أن كل جبل جليدي له جذر يمتد عميقاً تحت سطح البحر. ويبلغ وزن هذا الجذر أكثر من 300 مليون طن. هذه الحقيقة العلمية لم يكن أحد يعلمها زمن نزول القرآن، ولكن القرآن أشار إليها وعبر تعبيراً دقيقاً بقوله تعالى: (وَالْجِبَالَ أَوْتَادًا) [النبأ: 7]. تأملوا معي كيف أن هذا الجيل يشبه إلى حد كبير الوتد المغروس في الأرض!



==================


















أنهار جزيرة العرب





لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 496x720 وحجمها 51KB.




يؤكد العلماء اليوم أن منطقة الجزيرة العربية وبخاصة الربع الخالي حيث تعتبر المنطقة الأكثر جفافاً في العالم كانت ذات يوم مغطاة بالبحيرات والأنهار والمروج، وهذه الصورة المأخوذة بالأقمار الاصطناعية والملونة للتوضيح تظهر مجاري الأنهار والتي جفت وغاصت بالرمال، طبعاً هذه الصورة هي للأنهار الموجودة على عمق عدة أمتار تحت سطح الرمال في الربع الخالي. هذا الاكتشاف العلمي هو ما حدثنا عنه النبي الأعظم حين أكد أن جزيرة العرب سوف تعود مروجاً وأنهاراً كما كانت من قبل، قال عليه الصلاة والسلام: (لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً) [رواه البخاري].



===================



النهار المسلوخ!










تأمل عزيزي القارئ هذه الصورة الحقيقية لسطح الأرض والملتقطة من إحدى مراكب الفضاء (من قبل وكالة الفضاء الأمريكية)، كيف تُظهر أن النهار ما هو إلا طبقة رقيقة تغلف سطح الأرض، وهي تماماً كالجلد الذي يغلف جسم الدابة، ومع دوران الأرض نرى هذه الطبقة وكأنها تُسلخ من على ظهر الأرض سلخاً، هذا هو حقيقة ما نراه في الصورة، ولكن القرآن حدثنا عن هذه الصورة بقولهSadوَآَيَةٌ لَهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ) [يس: 37].



===================



وجعل بينهما برزخاً












هذه الصورة تُدرّس اليوم في كبرى جامعات العالم، وهي تمثل حقيقة يقينية في علم المياه، حيث نرى تدفق النهر العذب وامتزاجه مع ماء المحيط المالح، وقد وجد العلماء تشكل جبهة أو برزخ فاصل بين الماءين، هذا البرزخ يحول دون طغيان الماء المالح على العذب، وسبحان الذي وصف لنا هذه الحقيقة العلمية قبل 14 قرناً بقولهSadوَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخًا وَحِجْرًا مَحْجُورًا) [الفرقان: 53].


================================================== ========



المعصرات














تبين الصورة أن هذه الغيوم وكأنها تنعصر ليخرج منها الماء غزيراً ثجّاجاً، ولذلك فإن القرآن الكريم وصف لنا هذه الغيوم وسمّاها بالمعصرات، يقول تعالى: (وَأَنْزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاءً ثَجَّاجًا) [النبأ: 14].





ويؤكد العلماء أن أي غيمة تشبه الخزان الضخم والثقيل والمليء بالماء، وكلما أفرغ شيئاً من حمولته قلّ حجمه وانكمش على نفسه، بعبارة أخرى يمكن القول إن القرآن وصف لنا ظاهرة المطر بدقة علمية رائعة في هذه الآية الكريمة.


========================



البحر المسجور




لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 726x469 وحجمها 44KB.




هذه صورة لجانب من أحد المحيطات ونرى كيف تتدفق الحمم المنصهرة فتشعل ماء البحر، هذه الصورة التقطت قرب القطب المتجمد الشمالي، ولم يكن لأحد علم بهذا النوع من أنواع البحار زمن نزول القرآن، ولكن الله تعالى حدثنا عن هذه الظاهرة المخيفة والجميلة بل وأقسم بها، يقول تعالى: (وَالطُّورِ * وَكِتَابٍ مَسْطُورٍ * فِي رَقٍّ مَنْشُورٍ * وَالْبَيْتِ الْمَعْمُورِ * وَالسَّقْفِ الْمَرْفُوعِ * وَالْبَحْرِ الْمَسْجُورِ * إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ لَوَاقِعٌ * مَا لَهُ مِنْ دَافِعٍ) [الطور: 1-8].




والتسجير في اللغة هو الإحماء تقول العرب سجر التنور أي أحماه، وهذا التعبير دقيق ومناسب لما نراه حقيقة في الصور اليوم من أن البحر يتم إحماؤه إلى آلاف الدرجات المئوية، فسبحان الله!







======================




وانشق القمر













لقد اكتشف العلماء في وكالة ناسا حديثاً وجود شق على سطح القمر، وهو عبارة عن صدع يبلغ طوله آلاف الكيلومترات، وقد يكون في ذلك إشارة إلى قول الحق تبارك وتعالى: (اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ) [القمر: 1]، ويمكن القول إن ظهور هذا الشّق وتصويره من قبل علماء الغرب هو دليل على اقتراب القيامة والله أعلم. المصدر وكالة ناسا:











========================




لن يخلقوا ذبابا





لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 600x775 وحجمها 40KB.



لقد وجد العلماء أن تركيب الذباب معقد جداً، ويستخدم تقنيات معقدة في طيرانه وحياته، ولذلك فهم يعترفون اليوم أنه ليس باستطاعتهم تقليد الذباب في طيرانه المتطور على الرغم من التطور التكنولوجي المذهل. ويمكن أن نقول إن عدد الأبحاث التي ألفت حول الذباب يبلغ أكثر من عشرة آلاف بحث، ويقول العلماء: إننا لا نزال نجهل الكثير عن هذا المخلوق العجيب. وهنا تتجلى أهمية قوله تعالى متحدياً أولئك الملحدين: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَنْ يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِنْ يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لَا يَسْتَنْقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ * مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ) [الحج: 73-74]،




فهل نقدر الله حق قدره ونحن المؤمنون به؟!
الكنَّس




لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 1024x768 وحجمها 89KB.




اكتشف العلماء حديثاً وجود نجوم أسموها الثقوب السوداء، وتتميز بثلاث خصائص: 1- لا تُرى، 2- تجري بسرعات كبيرة، 3- تجذب كل شيء إليها وكأنها تكنس صفحة السماء، حتى إن العلماء وجدوا أنها تعمل كمكنسة كونية عملاقة، هذه الصفات الثلاثة هي التي حدثنا عنها القرآن بثلاث كلمات في قوله تعالى: (فَلَا أُقْسِمُ بِالْخُنَّسِ * الْجَوَارِ الْكُنَّسِ) [التكوير: 15-16]. فالخنَّس أي التي لا تُرى والجوارِ أي التي تجري، والكُنَّس أي التي تكنس وتجذب إليها كل شيء بفعل الجاذبية الهائلة لها، هذه الآية تمثل سبقاً للقرآن في الحديث عن الثقوب السوداء قبل أن يكتشفها علماء الغرب!



==============



نجم يموت!









هذه الصورة نشرها موقع وكالة ناسا (مرصد هابل) حيث وجد العلماء أن هذا النجم الذي يبعد 4000 سنة ضوئية عنا وهو يشبه شمسنا، قد انفجر على نفسه وبدأ يصغر حجمه ويتحول إلى نجم قزم أبيض، حيث تبلغ درجة حرارة هذا الانفجار 400 ألف درجة مئوية! ويؤكد العلماء أن شمسنا ستلقى النهاية ذاتها وتحترق، وعملية الاحتراق هذه ستؤدي إلى تقلص حجم الشمس على مراحل لتتحول إلى شمس صغيرة وهو ما يسميه العلماء بالقزم الأبيض، أليس عجيباً أن نجد القرآن يحدثنا عن نهاية الشمس بقوله تعالى: (إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ) [التكوير: 1].
===============




صنع الله الذي أتقن كل شيء





لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 700x735 وحجمها 61KB.











من منكم يعرف ما هذه اللوحة المزخرفة الرائعة؟ قد يظن البعض أنها من صنع رسام ماهر، ولكن الحقيقة أن الذي صنعها هو الله تعالى. إنها تمثل جزيئة ثلج صغيرة بعد تكبيرها مئات المرات، ويقول العلماء الذين اكتشفوا هذه التصاميم الرائعة لجزيئات الثلج: إنه لا توجد في العالم كله منذ خلقه وحتى الآن جزيئتا ثلج متشابهتين، بل كل جزيئة تختلف عن الأخرى مع العلم أنها كلها مصنوعة من الماء، فتبارك الله القائل: (صنع الله الذي أتقن كل شيء)!
=================



الوردة الحمراء في السماء!




لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 1280x1024 وحجمها 67KB.








نرى في هذه الصورة التي التقطتها وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" نجماً ينفجر فكوّن شكلاً يشبه الوردة المدهنة بدهان أحمر، ولذلك أطلق عليها علماء الغرب اسم (الوردة الحمراء المدهنة)، ومن عجائب القرآن أنه حدثنا عن هذا المشهد والذي هو صورة مصغرة من أهوال يوم القيامة في قوله تعالى: (فَإِذَا انْشَقَّتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ وَرْدَةً كَالدِّهَانِ) [الرحمن: 37]. فانظروا معي كيف يستخدم علماء الغرب التعبير القرآني ذاته، ألا يدل ذلك على أن القرآن كتاب الله؟!!
=============



فلا أقسم بالشفق


لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x600 وحجمها 102KB.
هذه صورة للشفق القطبي، الذي يظهر في منطقة القطب الشمالي عادة، إن هذه الظاهرة من أعجب الظواهر الطبيعية فقد استغرقت من العلماء سنوات طويلة لمعرفة أسرارها، وأخيراً تبين أنها تتشكل بسبب المجال المغنطيسي للأرض، وهذا الشفق يمثل آلية الدفاع عن الأرض ضد الرياح الشمسية القاتلة التي يبددها المجال المغنطيسي و"يحرقها" ويبعد خطرها عنا وبدلاً من أن تحرقنا نرى هذا المنظر البديع، ألا تستحق هذه الظاهرة العظيمة أن يقسم الله بها؟ يقول تعالى: (فَلَا أُقْسِمُ بِالشَّفَقِ * وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ * وَالْقَمَرِ إِذَا اتَّسَقَ * لَتَرْكَبُنَّ طَبَقًا عَنْ طَبَقٍ * فَمَا لَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ * وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمُ الْقُرْآَنُ لَا يَسْجُدُونَ) [الانشقاق: 16- 21].


===============






وأسقيناكم ماء فراتاً







لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x600 وحجمها 139KB.



نرى في هذه الصورة كيف تساهم الجبال العالية في تشكل البحيرات العذبة، ويعتبر العلماء هذه الظاهرة من الظواهر العجيبة في الطبيعة فلولا الجبال لم نكن لننعم بهذه البحيرات العذبة، كذلك تساهم الجبال في تشكل الغيوم، ونزول المطر، وللجبال دور مهم في تنقية الماء عبر طبقاتها المتعددة، كل هذا أشار إليه القرآن في آية عظيمة ربط فيها المولى عز وجل بين الجبال الشامخات وبين الماء العذب الفرات، يقول تعالى: (وَجَعَلْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ شَامِخَاتٍ وَأَسْقَيْنَاكُمْ مَاءً فُرَاتًا * وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ) [المرسلات: 27-28] وعلى الرغم من هذه النعم تجد من يكذب بآيات الله ويجحد بنعمه.



================


كلا إذا بلغت التراقي









يقول العلماء إن تشكل العظام في الجنين يبدأ من عظم الترقوة، ويستمر حتى يصل عمر الإنسان 18-20 عاماً أو أكثر بقليل، وآخر نقطة يتوقف فيها نمو العظام هي أيضاً عظم الترقوة، وهنا نجد إشارة قرآنية رائعة إلى هذه العظام وأهميتها في الحياة والموت، لنتأمل هذه الآيات:
(كَلَّا إِذَا بَلَغَتِ التَّرَاقِيَ* وَقِيلَ مَنْ رَاقٍ* وَظَنَّ أَنَّهُ الْفِرَاقُ* وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ* إِلَى رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمَسَاقُ* فَلَا صَدَّقَ وَلَا صَلَّى* وَلَكِنْ كَذَّبَ وَتَوَلَّى* ثُمَّ ذَهَبَ إِلَى أَهْلِهِ يَتَمَطَّى* أَوْلَى لَكَ فَأَوْلَى* ثُمَّ أَوْلَى لَكَ فَأَوْلَى* أَيَحْسَبُ الْإِنْسَانُ أَنْ يُتْرَكَ سُدًى* أَلَمْ يَكُ نُطْفَةً مِنْ مَنِيٍّ يُمْنَى* ثُمَّ كَانَ عَلَقَةً فَخَلَقَ فَسَوَّى* فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى* أَلَيْسَ ذَلِكَ بِقَادِرٍ عَلَى أَنْ يُحْيِيَ الْمَوْتَى) [القيامة: 26-40].


نسيج من المجرات




لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 840x813 وحجمها 145KB.



=============================
رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلا





لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x795 وحجمها 66KB.




هذه صورة حقيقية لسديم يبعد عنا آلاف البلايين من الكيلومترات، يحتوي عدداً من النجوم، وكل نجم يشبه شمسنا، يحتوي على غبار كوني، وكذلك على دخان كوني، وتبلغ درجة حرارة سطح النجوم آلاف الدرجات المئوية، ولو اقتربنا من هذا السديم فإننا نحس بحرارة شديدة ناتجة عن التفاعلات النووية داخل النجوم، وعن اصطدام جزيئات الدخان والغبار بعضها ببعض.


ولذلك فإن هذا المشهد يذكرنا بعذاب الله تعالى، ولو رجعنا إلى حياة النبي الأعظم نجد أنه كان يخرج ليلاً ليتفكَّر في خلق هذه النجوم ويقول: (رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ) [آل عمران: 191]. ونلاحظ أن النبي عليه الصلاة والسلام ربط بين التفكر في هذه المخلوقات وبين عذاب النار، فهل أطلع الله نبيَّه على سر من أسرار خلقه؟


ولذلك ينبغي علينا أن نستجيب لنداء الحق عندما يقول: (إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآَيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ * الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ) [آل عمران: 190-191].


===================



فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاءِ كَيْفَ يَشَاءُ





لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x600 وحجمها 67KB.



ما أكثر الصور التي نرى فيها تشكيلات رائعة للغيوم في السماء، إنها معجزة من معجزات الله تعالى في تشكل الغيوم وبسطها في السماء بتراكيب بديعة تدل على عظمة الخالق عز وجل. يقول تبارك وتعالى: (اللَّهُ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاءِ كَيْفَ يَشَاءُ وَيَجْعَلُهُ كِسَفًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَالِهِ فَإِذَا أَصَابَ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ) [الروم: 48]. ومعنى (كِسَفًا) أي قطعاً تماماً كما نرى في الصورة!


===================



أطراف الأرض تتآكل!







لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x566 وحجمها 43KB.




لقد اكتشف العلماء حديثاً ظاهرة تآكل الأرض من أطرافها، وهذه الصورة التي التقطتها وكالة ناسا يقول العلماء عنها إنها تمثل دليلاً على نقصان الأرض من أطرافها، فأطراف القارة المتجمدة تذوب وتنحسر ويتناقص حجمها، وعلماء الجيولوجيا يقولون إن القشرة الأرضية عند نهاياتها أو أطرافها تتآكل أيضاً وتترسب هذه المواد في قاع المحيطات. وصدق الله الذي حدثنا عن هذا الأمر قبل أربعة عشر قرناً بقوله: (أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنْقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا وَاللَّهُ يَحْكُمُ لَا مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ وَهُوَ سَرِيعُ الْحِسَابِ) [الرعد: 41]، فسبحان الله!
===================


صورة تثبت أن الحديد نزل من السماء







لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 720x471 وحجمها 23KB.




هذه صورة عرضها موقع ناسا للفضاء بتاريخ 4 مارس 2007 وقال العلماء إنها صورة لمذنب يبلغ طوله أكثر من 30 مليون كيلو متر، وأنه يسبح في الكون ومن المحتمل أن يصطدم بأي كوكب يصادفه، ولدى تحليل هذا المذنب تبين أن ذيله عبارة عن مركبات الحديد، أما النيازك التي سقطت على الأرض منذ بلايين السنين والمحملة بالحديد فقد أغنت الأرض بهذا العنصر، ولذلك عندما تحدث القرآن عن الحديد أكد على أن الحديد نزل من السماء، يقول تعالى: (وَأَنْزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ) [الحديد: 25].







==================




أوهن البيوت








تحدث القرآن عن أضعف بيت يمكن بناؤه وهو بيت العنكبوت يقول تعالى: (وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ) [العنكبوت: 41]. ويمكن أن نتحدث علمياً عن هذا الموضوع ونستنتج من قوانين الهندسة أن البيت حتى يكون ضعيفاً يجب أن تكون مادته دقيقة جداً، أي الخيوط التي سيصنع منها يجب أن تكون رفيعة جداً ونضمن ألا تنهار بل تبقى في حالة ثبات لنستطيع أن نسميها بيتاً.



ولكن المواد الموجودة على الأرض عندما نصنع منها خيوطاً دقيقة تفقد متانتها وصلابتها ولا تتحمل أي قوة فإذا قمنا بنسج بيت من خيط من الفولاذ الرفيع جداً فإن هذا البيت سينهار ولن يصمد أمام أي نسمة هواء.



ولذلك حتى يكون البيت ضعيفاً جداً ومستقراً يجب أن تكون خيوطه رفيعة جداً وصلبة جداً، وهذا ما رآه العلماء في خيوط العنكبوت. حيث وجدوا أن خيوط العنكبوت ذات صلابة ومرونة تتفوق على أي مادة في الكون!! ويؤكدون أن خيوط العنكبوت يمكن أن تتمدد بنسبة 40 % دون أن تنقطع، بينما أفضل خيوط الفولاذ لا يمكن أن تتمدد أكثر من 8 % وعلى الرغم من دقة خيوط العنكبوت إلا أنها تستطيع بناء بيت ثابت تستقر فيه، وهنا يتجلى التشبيه الإلهي الدقيق، وأمام هذه الحقيقة العلمية لا نملك إلا أن نقول: سبحان الله!!
يكاد البرق يخطف أبصارهم





لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 829x555 وحجمها 26KB.



هل تعلم أخي القارئ ما هذه الصورة؟ إنها ومضة برق في منتصف الليل، وبالمصادفة التقطها أحد هواة التصوير وكان على بعد عدة أمتار فقط من مركز ضربة البرق. وقد أضاءت هذه الومضة المنطقة وكأن الشمس تشرق في منتصف النهار، مع العلم أن هذه الومضة حدثت الساعة 12 ليلاً. ويقول هذا المصور لقد أحسست في هذه اللحظة وكأن بصري قد خُطف مني. هذا الإحساس الذي رآه شخص وهو بالقرب من شعاع البرق صوره لنا القرآن بدقة بالغة قبل أربعة عشر قرناً، يقول تعالى: (يكاد البرق يخطف أبصارهم) فسبحان الله!



=================




المجرة والإعصار...












في الصورة اليمنى نرى صورة لمجرة يبلغ قطرها أكثر من مئة ألف سنة ضوئية، ونلاحظ كيف تدور النجوم حول مركز هذه المجرة، وتستغرق كل دورة مئات الملايين من السنوات، وسبحان الله نرى في الصورة اليسرى إعصاراً تدور فيه ذرات الغيوم بسرعة هائلة وتشكل الغيوم دوامة تشبه تماماً الدوامة التي تشكلها النجوم في المجرة، والآن أخي القارئ: ألا يدل هذا التشابه في الخلق على أن الله تعالى هو خالق كل شيء؟ يقول تعالى: (الله خالق كل شيء).





================




سمكة الأعماق












================




الدخان الكوني




Click this bar to view the full image.




===============================





لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 1024x768 وحجمها 92KB.






يقول تعالى: (هُوَ الَّذِي يُصَوِّرُكُمْ فِي الْأَرْحَامِ كَيْفَ يَشَاءُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) [آل عمران: 6].



====================



الطول المذهل!







لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 1024x768 وحجمها 71KB.



يقول تعالى: (أَفَمَنْ يَخْلُقُ كَمَنْ لَا يَخْلُقُ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ) [النحل: 17].



========================


القدر المعلوم







لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x600 وحجمها 41KB.



قال تبارك وتعالى: (وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ) [الحجر: 22]. يقول الإمام ابن كثير: (وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ) قال الحكم بن عيينة: ما من عام بأكثر مطراً من عام ولا أقل، ولكنه يمطَر قوم ويحرم آخرون بما كان في البحر. إن هذا التفسير أو هذا المفهوم الذي كان لدى علمائنا قبل أكثر من سبعة قرون، في زمن كانت أوربا تزخر بالأساطير والخرافات، فهم علماؤنا من كتاب الله وسنة رسوله أن كمية الماء المتساقطة كل عام ثابتة لا تتغير، وهذا ما وجده العلماء في القرن العشرين!! وسؤالنا لأولئك المشككين الذين يعتبرون أن القرآن كتاب عادي: من أين جاء ابن كثير وهو الذي عاش في القرن السادس الهجري، من أين جاء بهذه المعلومة!!! والجواب بكل بساطة: جاء بها من القرآن ومن سنة النبي عليه الصلاة والسلام!



__________________


======================


الرياح والريح







لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x600 وحجمها 40KB.



ليست الظواهر الكونية هي التي تلفت الانتباه فحسب، بل هنالك ظواهر قرآنية محيرة لابد أن يتوقف أمامها الإنسان ويتأمل عجائبها ومعجزاتها. ومن هذه الظواهر أننا إذا تأملنا كلمات القرآن وآياته نلاحظ أن الرياح تأتي عادة بصيغة الجمع (رياح)، وتارة بصيغة المفرد (ريح). ولو تتبعنا آيات القرآن نلاحظ أن كلمة (رياح) بالجمع تأتي دائماً بالخير، أما كلمة (ريح) بالمفرد فتأتي مدمرة، وربما يكون السبب والله أعلم أن الريح تكون مركزة في تيار واحد مثل شعاع الليزر فتكون مدمرة، بينما الرياح تأتي مثل الضوء العادي يتألف من عدة ألوان فتكون نافعة



=======================
الحياة في كل مكان






لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 800x600 وحجمها 57KB.




[COLOR=window********************]لقد أثبتت التحاليل التي أجراها العلماء على النيازك المتساقطة على الأرض أن هذه النيازك محملة بمواد عضوية وهي أساس الحياة، ويسقط كل يوم 300 كيلو غرام من هذه المواد على الأرض، ولذلك فهم يؤكدون أن الحياة مبثوثة في كل جزء من أجزاء الكون. هذا ما أشار إليه القرآن قبل 14 قرناً: (



[COLOR=window********************]وَمِنْ آَيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِنْ دَابَّةٍ وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ



[COLOR=window********************])






[COLOR=window********************][الشورى: 29].












======================


هل سيستمر الكون إلى الأبد؟







لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 900x720 وحجمها 67KB.



أسئلة كثيرة يطرحها علماء الغرب اليوم، هل الكون أزلي؟ وإلى أين يسير بنا؟ هل سيتوسع إلى الأبد؟ ولكنهم يحتارون في الأجوبة لأنهم لا يملكون الأساس الصحيح إلا ما يشاهدونه بأعينهم ويجربونه بأجهزتهم. إن جميع الأشياء التي يراها الإنسان لها بداية ونهاية، فلماذا يكون الكون أزلياً ولماذا يخالف هذه الطبيعة؟ إنهم يتساءلون هل يمكن أن يأتي الكون من العدم، ثم يستمر في التوسع إلى ما لا نهاية؟ إن الذين يدعون أن الكون سيستمر إلى ما لا نهاية يخالفون أبسط القواعد التي وضعوها، فقد وضعوا قانوناً سموه قانون مصونية الطاقة والمادة، وهذا يعني أن المادة لا تُخلق ولا تفنى، ولو استمر الكون في التوسع إلى الأبد، إذن من أين سيأتي بالطاقة اللانهائية لتزوده بالقدرة على التوسع؟ تعالى:



(يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ)


[الأنبياء: 104].


===========================


هل سيستمر الكون إلى الأبد؟







لقد تم تصغير الصوره بواسطة المنتدى .. لرؤية الصوره بحجمها الطبيعى , اضغط على الشريط .. المقاس الاصلى للصوره 900x720 وحجمها 67KB.



أسئلة كثيرة يطرحها علماء الغرب اليوم، هل الكون أزلي؟ وإلى أين يسير بنا؟ هل سيتوسع إلى الأبد؟ ولكنهم يحتارون في الأجوبة لأنهم لا يملكون الأساس الصحيح إلا ما يشاهدونه بأعينهم ويجربونه بأجهزتهم. إن جميع الأشياء التي يراها الإنسان لها بداية ونهاية، فلماذا يكون الكون أزلياً ولماذا يخالف هذه الطبيعة؟ إنهم يتساءلون هل يمكن أن يأتي الكون من العدم، ثم يستمر في التوسع إلى ما لا نهاية؟ إن الذين يدعون أن الكون سيستمر إلى ما لا نهاية يخالفون أبسط القواعد التي وضعوها، فقد وضعوا قانوناً سموه قانون مصونية الطاقة والمادة، وهذا يعني أن المادة لا تُخلق ولا تفنى، ولو استمر الكون في التوسع إلى الأبد، إذن من أين سيأتي بالطاقة اللانهائية لتزوده بالقدرة على التوسع؟ تعالى:



(يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ)


[الأنبياء: 104].


====================
==============
===










































































من مواضيع : as.m
التوقيع

























=================
































نبات يبكي!










هذه ورقة من أحد النباتات التي زودها الله بجهاز خاص للبكاء!! فهي تفرز مادة دمعية عبر قنوات خاصة، ويعجب العلماء من تصرف هذا النبات، لماذا يقوم بهذه العملية وما هي الحكمة منها؟ إنها آية من آيات الله في النبات، أليس الله تعالى هو القائل في كتابه المجيد: (وأنه هو أضحك وأبكى)؟ وهو القائل أيضاً: (وإن من شيء إلا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم)؟؟ فسبحان الله الذي جعل في كل شيء له آية تدل على أنه واحد أحد.






































































من مواضيع : اسير القلوب
₪ |l| ريض يالطارش ،،.. نشيـــد جـــديد للعفــاسي "باللهجــة الامــاراتيــة" .. |l| ₪
صور تسبح الله !!!!!!>>>والله معجزاات عجيبة
قوانين قسم الحياه الزوجيه تفضل دقيقه من فضلك
مسابقة جاوب بنعم او لا
S: معاني أسماء الأنبياء والرسل ..

توقيع :اسير القلوب




http://www.shbab1.com/2minutes.html






12-22-2009, 09:48 PM رقم المشاركة : 2 (permalink)
بحرالشوق
فارس برونزي


معلومات شخصية










التقييم







--------------------------------------------------------------------------------




اخي اسير القلوب جزاك الله خير... وجعلها من موازين حسناتك...
على الموضوع الرائع... لو اختصرت الموضوع لطلع اجمل..
هذه وجهة نظر على الموضوع...
السبب هو كلما طال الموضوع كلما مل القارء منه...

تحيات/ بحرالشوق...



من مواضيع : بحرالشوق
صورة غابة
***هديتي اليكم***
لاتيأس
قـــــــــصــــة وســـؤال للــــجـــمـــيـــع؟؟؟؟؟؟؟
عودت بحرالشوق من جديد للمنتدى فهل من مرحب!!







مواقع النشر (المفضلة)
Digg del.icio.us StumbleUpon Google Facebook

الكلمات الدلالية (Tags)
>>>والله, معجزاات, الله, تسبح, صور, عجيبة


« فتاوى عن يوم عاشورا | من جلس في المسجد ينتظر الصلاة وفضل المساجد »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)



أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق

انواع عرض الموضوع
العرض العادي
الانتقال إلى العرض المتطور
الانتقال إلى العرض الشجري

إبحث في الموضوع


البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

--------------------------------------------------------------------------------

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

--------------------------------------------------------------------------------

قوانين المنتدى
الانتقال السريع
لوحة تحكم العضو الرسائل الخاصة الاشتراكات المتواجدون الآن البحث في المنتدى الصفحة الرئيسية للمنتدى منتــديـات الإبـداعـ الرئيـسيـه الإبداع في نصرة رسول الله اشحن رصيدك مجاناُ مع فرسان الابداع الإبداع الإسلامي [ أحاديث موضوعة و ضعيفة وروايات مكذوبة وخاطئة انتشرت في المنتديات ] لــيــــالي الرحمـــــن خواطر رمضانية بأقلام فرسان الإبداع الإبداع العام حملات الإبداع الإبداع للحوار الجاد الإبداع للمناسبات والترحيب الابداع الصوتيات والمرئيات الإسلاميه الإبداع للتربية وتطوير الذات الإبداع للوظائف الإبــداع الثقافي التعليمي الإختبـــارات قسم الكيمياء قسم الفيزياء قسم الرياضيات قسم اللغة الإنجليزية إلإبداع لرف الكتب الالكترونية إبداع وأفكار المبدعين English forum منتـديــات الإبـداعــ الأدبـــيه الإبداع للشعر والتراث الأدبي الإبداع للخواطــر والهمســـات الإبداع للقـصـص والروايات المنتديات الأسرية الإبداع للإستشارات إبــداع الشقــائق إبداع الصحة والطب والغـذاء منتـديـات الإبـداعــ للتسـليـــه الابداع للصور والتصاميم والجرافيكــ الإبداع تســـــــالي في تســـالي الإبداع الريـــاضي منتـديـات الإبداعــ سـوفـت التقـنـيـه الإبداع للبرامج الكامله والكمبيوتر والانترنت مشـــــاكل وحلـــول الإبداع لشرح البرامج الإبداع للبرامج المعربة والعربية الإبداع للألعاب الكمبيوتر منتـديــات الإبــداعــ للـجـوال وتـطبيقــاتـه الإبداع لبرامج الجوال و الجيل الثالث الإبداع للألعــاب + ثيمات + أخر الأخبار والتحديثات للجوال الإبداع للبلوتوث - نغمـــات الإبداع لرسائل جــوال منتـديـات الإبـداعــ الخــاصة الإدارية أخبـــار وشؤون شبكة ومنتديات فرســان الإبداع الارشيف


المواضيع المتشابهه للموضوع: صور تسبح الله !!!!!!>>>والله معجزاات عجيبة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
http://www.fr-ebda3.com/vb/t10476.html #@ Gentle man @# الإبداع العام 8 12-20-2009 06:27 AM
اهداء للعزابيه...والله الله في الردود!! golden boy الإبداع للشعر والتراث الأدبي 8 10-07-2009 08:37 PM
منقول(للعظة والعبرة) والله ... ثم والله ... انها .... هامور الإبداع الإبداع للقـصـص والروايات 1 06-13-2009 11:38 PM
اعز الله الحيوانات والله غجر مو اوادم جوكر الجنوب 11 الإبداع العام 6 02-20-2009 11:41 PM
كيف تصبح مليونيرا المحب لدين الله الإبداع تســـــــالي في تســـالي 3 10-22-2008 01:20 AM



الساعة الآن 11:11 PM.

جامعة الملك عبدالعزيز - جامعة الملك سعود - جامعة الملك فهد - جامعة نجران




-- فرسان الابداع -- فرسـ الإبداع ـان البرتقالي - الاتصال بنا - المعلن - منتديات فرسان الإبداع - الأرشيف - الأعلى


Powered by vBulletin®️ Version 3.8.4
Copyright ©️2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.3.0
تمت أرشفة الموقع بواسطة شركة زحل لخدمات الويب المتكاملة

.... جميع الحقوق محفوظة لمنتديات فرســـان الإبداع ....


LinkBack
LinkBack URL
About LinkBacks

safia

المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 17/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى